طباعة الصفحة
إضافة تعليق
إرسال الخبر

الأمم المتحدة: التنفيذ الكامل لإتفاق الحديدة أمر ضروري لإعادة السلام والاستقرار إلى اليمن

2019-05-15T13:21:22.0000000+03:00 أخر تحديث للصفحة في

شددت بعثة الأمم المتحدة لدعم اتفاق الحديدة، على أن التنفيذ الفعال لخطوات الاتفاق يقتضي تعزيز وجود الأمم المتحدة في الموانئ التي انسحبت منها قوات جماعة الحوثيين، وذلك لدعم إدارتها من قبل شركة موانئ البحر الأحمر ، وتعزيز مراقبة آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش وفقا لاتفاق الحديدة الذي أبرمه طرفا الصراع اليمني أواخر العام الماضي.


وذكرت بعثة الأمم المتحدة في بيان لها، أن رئيس لجنة تنسيق إعادة انتشار القوات، الجنرال الدنماركي مايكل لوليسغارد، زار يوم الثلاثاء موانئ الحديدة والصليف ورأس عيسى للتحقق من إعادة نشر قوات الحوثيين .

ووفقاً للبيان، رحب لوليسغارد بتسليم الحوثيين لأمن الموانئ إلى خفر السواحل، وبجهود إزالة جميع المظاهر العسكرية من المنشآت. كما حث طرفا الصراع، الحكومة "الشرعية" والحوثيين، على الانتهاء من المفاوضات المعلقة للسماح بالتنفيذ الكامل للمرحلتين الأولى والثانية من اتفاق الحديدة.

وأكدت البعثة الأممية ضرورة فعل الكثير لإزالة هذه المظاهر العسكرية، لافتةً إلى أن "التعاون كان وما زال جيداً للغاية" حد تعبيرها.

وقالت إن فرق الأمم المتحدة ستواصل مراقبة هذه الخطوات الأولية بنزاهة وشفافية، وإن التنفيذ الفعال لهذه الخطوات يقتضي تعزيز وجود الأمم المتحدة في الموانئ لدعم إدارتها من قبل شركة موانئ البحر الأحمر، وتعزيز مراقبة آلية الأمم المتحدة للتحقق والتفتيش وفقا لاتفاق الحديدة.

وشددت البعثة على أن التنفيذ الكامل للاتفاق أمر ضروري لإعادة السلام والاستقرار إلى اليمن ولضمان وصول الإغاثة الإنسانية بشكل فعال إلى ملايين المحتاجين للمساعدة المنقذة للحياة.

وكانت جماعة الحوثيين، أعلنت الاثنين، اختتام المرحلة الأولى من إعادة انتشار قواتها من موانئ الحديدة غربي اليمن، والتي بدأت السبت الفائت.

للاشتراك في قناة براقش نت على التلجرام. إضغط على اشتراك بعد فتح الرابط

https://t.me/barakishtelegram

تعليقك على الموضوع

الإسم:
البريد الإلكتروني:
العنوان:
التعليق:
جميع الحقوق محفوظة لبراقش.نت ©2009-2019