طباعة الصفحة
إضافة تعليق
إرسال الخبر

العميد الشعوري يطالب الرئيس هادي بإنقاذ سكان مدينة تعز من جرائم الحملة الامنية

2019-04-21T12:23:37.0000000+03:00 أخر تحديث للصفحة في
دان العميد فيصل الشعوري، قائد الجبهة الغربية لمحافظة إب، الهجوم المتكرر على المدينة القديمة في محافظة تعز من قبل ما تسمى بالحملة الأمنية.

 

وقال العميد الشعوري، باسمي شخصياً وباسم كل الشرفاء الأحرار في محافظات الجمهورية وأرجاء المعمورة ندين ونستنكر الهجوم المتكرر على المدينة القديمة في محافظة تعز من قبل ما تسمى بالحملة الأمنية، ولن نقبل بمثل هذه التصرفات الرعناء التي تقوم بها بعض الجهات داخل المدينة والتي لا تمت للدين ولا للأخلاق والأعراف بصلة.

 

وأضاف الشعوري: نعلن تضامننا الكامل مع أهالي المدينة، ونرفض مثل هذه الاعتداءات المتكررة وتحت أي مسمى ولا مبرر لمثل هذا الترويع والإجرام باعتبار العذر أقبح من الذنب.

 

ودعا الشعوري محافظ محافظة تعز ومن له صلة بالأمر إلى الخروج على الملأ لتوضيح ما يحصل، كونه المسؤول المباشر للمحافظة وهو المسؤول عن الأحداث الجارية والمخالفة للشرع والقانون وكافة الأعراف والمواثيق.

 

واستنكر الشعوري الجرائم بحق أبناء المدينة القديمة في تعز، وناشد رئيس الجمهورية ونائبه ووزير الدفاع التدخل الفوري والعاجل لإيقاف الطيش المتعمد بحق أبناء المدينة، وحقناً للدماء، وتأمين النساء والأطفال ودرء الفتنة.

للاشتراك في قناة براقش نت على التلجرام. إضغط على اشتراك بعد فتح الرابط

https://t.me/barakishtelegram

تعليقك على الموضوع

الإسم:
البريد الإلكتروني:
العنوان:
التعليق:
جميع الحقوق محفوظة لبراقش.نت ©2009-2019