طباعة الصفحة
إضافة تعليق
إرسال الخبر

انهيار أسهم يوفنتوس بعد "فضيحة" رونالدو

2018-10-05T20:37:29.0000000+03:00 أخر تحديث للصفحة في
رونالدو يواجه تهمة بالاغتصاب في الولايات المتحدة
 

براقش نت_وكالات

انهارت أسهم فريق يوفنتوس الإيطالي، الجمعة، وخسرت 5 في المئة من قيمتها، في خضم الاتهام الموجه لكريستيانو رونالدو، بشأن اغتصاب سيدة تدعى كاثرين مايورغا في الولايات المتحدة عام 2009.

وغداة إعراب بطل الدوري الإيطالي في المواسم السبعة الأخيرة عن دعمه للاعب، وبيانات من شركات راعية له تعرب فيها عن "قلقها" من القضية، خسرت أسهم يوفنتوس 5.37 بالمئة من قيمتها في التداولات في بورصة ميلانو قرابة الساعة الحادية عشرة بالتوقيت المحلي.

وكانت أسهم الفريق قد حققت مكاسب تصاعدية منذ انضمام أفضل لاعب في العالم خمس مرات الى صفوفه صيف العام الحالي من ريال مدريد الإسباني، في صفقة وصلت قيمتها الى نحو 100 مليون يورو.

 

وأقامت مايورغا دعوى قضائية ضد رونالدو في محكمة بولاية نيفادا اتهمته فيها باغتصابها في فندق بلاس فيغاس عام 2009، فيما نفى اللاعب (33 عاما) مزاعم الاغتصاب.

وقال اللاعب إنه مرتاح الضمير وسينتظر نتائج أي تحقيقات، وكتب رونالدو في حسابه في تويتر "أنفي تماما الاتهامات الموجهة ضدي. الاغتصاب جريمة فظيعة تتعارض مع كل شيء أؤمن به".

وحال إدانة رونالدو بتهمة الاغتصاب المزعوم، فإنه سيخسر الملايين كما حدث مع العديد من الرياضيين سابقا، والذين تخلت عنهم الشركات الراعية عقب ارتكابهم لفضائح جنسية ومخالفات في المنشطات.

هذا وعبرت "نايكي" للملابس الرياضية و"إي.آيه" سبورتس للألعاب الإلكترونية عن قلقهما بشأن مزاعم الاغتصاب، التي وجهت إلى رونالدو أحد أفضل لاعبي كرة القدم في العالم.

وتعمل "نايكي" مع رونالدو منذ عام 2003 ووقعت في 2016 عقدا مدى الحياة مع اللاعب البرتغالي، وأشارت مجلة "فوربس" إلى أن المقابل يصل إلى مليار دولار (760 مليون يورو).

وفي السياق، وضعت "إي.آيه" سبورتس صورة رونالدو على لعبة فيفا لعامين متتاليين، وقال متحدث باسم الشركة: "أطلعنا على التقرير المقلق بشأن تفاصيل المزاعم ضد كريستيان رونالدو".

وأضاف: "نراقب الوضع ونتوقع أن يكون سلوك الرياضيين والسفراء متفقا مع قيم الشركة".

للاشتراك في قناة براقش نت على التلجرام. إضغط على اشتراك بعد فتح الرابط

https://t.me/barakishtelegram

تعليقك على الموضوع

الإسم:
البريد الإلكتروني:
العنوان:
التعليق:
جميع الحقوق محفوظة لبراقش.نت ©2009-2018